مباحث التحقيق المركزي تضبط مختلس مبالغ بقيمة 450 ألف دولار أمريكي - الشرطة الفلسطينية

  • ×

فيديو : متفائلــــــون

مباحث التحقيق المركزي تضبط مختلس مبالغ بقيمة 450 ألف دولار أمريكي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
المكتب الاعلامي للشرطة قد يكون طول المدة دليلاً على الوفاء في العشرة وفي العمل، ولكن هذه المرة أثبت المثل الشعبي (حرص ولا تخون) صحته، فمن الطبيعي أن أهل منزل هم حماة هذا البيت من السرقة ومن الأيدي العابثة التي تصول طولاً وعرضاً ، لكن على ما يبدو أن العشرة لم تحفظ عهدها في قضيتنا لهذا اليوم في زاوية جريمة تحت المجهر وكما يقول المثل (حاميها حراميها) ، تفاصيل هذه القضية رواها لنا النقيب هشام المقادمة مدير دائرة التحقيق والحجز المركزي .

بداية القصة


تقدم المواطن (م.ب) بشكوى مفادها تعرض إحدى محلات الصرافة التي يمتلكها لعملية اختلاس أموال، وقال أنه تم اكتشافها صدفة من خلال عمليات تدقيق للحسابات في جميع المصارف والفروع ،ووجد العجز في الصندوق الأول والذي يعمل عليه المحاسب (ع.ر) وقّدر المبلغ ب 140 ألف دولار أمريكي في البداية ، لكننا مع التحقيق اكتشفنا أن المبلغ هو 450 ألف دولار .

على الفور قامت دائرة التحقيق والحجز المركزي بالبحث والتحري ومعاينة المكان واستخراج كشف حساب، و استدعاء جميع الموظفين العاملين في الشركة وأخذ إفاداتهم حيث أن محور الشك كان يدور حول المحاسب (ع-ر).

يقول النقيب هشام المقادمة (طلبنا من صاحب شركة الصرافة كشوفات لحركات الأموال لديه فقدم كشوفات تظهر حركات فوائد وصرف وإيداع وسحب وتحويلات للعملة ، فطلبنا منه كشوفات أكثر تخصيصاً وذهبنا للشركة أكثر من مرة لنرى على أرض الواقع كيف تتم عملية سحب الأموال، وطلبنا كشوفات من عام 2009 وسعر الدولار ،فرفض صاحب الشركة التوسع في القضية ، فأخبرناه بأن هذا عملنا ونحن سنحقق به من البداية).


تم استدعاء المذكور أعلاه للتحقيق معه وكان ذكي جداً ،ورفض في البداية الاعتراف وقال أنه مؤتمن ويعمل منذ 5 سنوات في محل الصرافة وأنه لا علم له بالأمر، وحاول بعدها الهرب إلى مصر، وتم التعميم بمنعه من السفر ،تم استدعائه مرة أخرى وخلال التحقيق معه اعترف أنه بدأ الاختلاس من محل الصرافة منذ ثلاث سنوات وأقر بجميع الأموال التي قام باختلاسها.

المبالغ التي تم اختلاسها


يستكمل المقادمة حديثه (أن المدعو(ع.ر) كان يقوم بالتلاعب في أسعار العملات حيث كان يقوم بأخذ فارق السعر لحسابه الخاص، وأضاف أنه كان يقوم بحركتي اختلاس في الشهر أما في شهر رمضان كان يقوم بعملية اختلاس كل يوم تقريباً، ولم يتم اكتشافه لأنه كان يتلاعب بالفرق في نوع العملة وكان هناك جرد شبه يومي في أصل المبلغ وطالما أن هناك ربح فلا ينتبه أحد .


ويقول النقيب هشام (أنه خلال مدة ثلاثة سنوات قام باختلاس 450,000$ أربعة مئة وخمسون ألف دولار أمريكي، حيث أنه قام بشراء شقة بمبلغ 120,000 ألف دولار وقام بفتح حسابين في بنك فلسطين باسم أولاده وكان المبلغ المدخر بقيمة 158,200 دولار أمريكي وكان في بيته مبلغ 67,000 ألف دولار أمريكي وقام بصرف باقي المبلغ).

إجراءات المباحث العامة


وحول الإجراءات التي قامت المباحث العامة باتخاذها مع هذا المختلس المحترف أفاد النقيب هشام المقادمة أننا في دائرة التحقيق قمنا بضبط مبلغ 66,000 دولار في منزله بالإضافة إلى عقد شقة باسم زوجته يقدر ثمنها 120,000 دلاور أمريكي بالإضافة إلى مبلغ 158,200 دولار أمريكي كان موضوع في بنك فلسطين باسم أولاده.

من طرفنا في دائرة التحقيق والحجز المركزي قمنا بتحويل القضية الى الجهات المختصة لاستكمال الاجراءات القانونية اللازمة.
 0  0  1.9K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 05:02 مساءً الخميس 17 أكتوبر 2019.