الدفاع المدني .. جُهوزيةٌ عالية رُغم قلة الإمكانيات - الشرطة الفلسطينية

  • ×

فيديو : متفائلــــــون

الدفاع المدني .. جُهوزيةٌ عالية رُغم قلة الإمكانيات

للتعامل مع أي طارئ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 السعودي: التدريب الشاق لعناصرنا يُمكِّنهم من التعامل مع الطوارئ

أبو القمصان: لجان شعبية تُساند طواقمنا في إنقاذ ومساعدة المواطنين

كتب / منتصر فرج :

في ظِلِّ التهديدات المستمرة التي يُطلقها قادة الاحتلال ضد غزة وبث الشائعات والحرب النفسية التي تُنبئ عن نية الكيان شن عدوان علي القطاع تعمل وزارة الداخلية والأمن الوطني بكافة أركانها وأجهزتها الأمنية وإداراتها على قدم وساق لمواجهة أي تصعيد لتوفير الأمن والاستقرار وحماية الجبهة الداخلية.

ودفعت تهديدات الاحتلال المستمرة لغزة وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية إلى وضع خطط شاملة ومتكاملة لتبقى الجبهة الداخلية قوية ومتماسكة ومُؤمَّنة.

جهوزية الطواقم

ويُؤكد العميد د. سعيد السعودي نائب مدير عام مديرية الدفاع المدني جهوزية طواقم الدفاع المدني للتعامل مع أي طارئ في ظل تهديدات الاحتلال المتكررة بشن أي عدوان علي القطاع.

وقال العميد السعودي في حديث لـ"موقع الداخلية" :"إن لدى الدفاع المدني خُطة سنوية مكملة للخطة العامة لوزارة الداخلية وخطط أخرى خاصة بالجهاز، مشيراً إلى وجود خطة معدة مسبقاً للعمل خلال الطوارئ".

وأوضح أن الدفاع المدني يُنفذ كل ثلاث شهور جرداً للإمكانيات والمعدات لديه بشكل مستمر، مستطرداً "نتفقد في هذه العملية جميع المعدات والإمكانيات وصيانتها بشكل دوري".

قلة الإمكانيات

وفي هذا الصدد، استعرض نائب مدير عام الدفاع المدني الإمكانيات المتاحة لدى الجهاز بالرغم من نُدرتها إلى جانب تعطل عدد من سيارات الإطفاء.

وأضاف "بتوصيات من وزير الداخلية ومدير عام جهاز الدفاع المدني تم تجهيز العديد من صهاريج المياه ووضع محطات ضخ عليها بديلاً عن سيارات الإطفاء من باب توفير المركبات في ظل النقص الحاد في الإمكانيات والمعدات لدى الجهاز".

ولفتَ العميد السعودي إلى تمكُّن الدفاع المدني من صناعة مادة الفوم وهي مادة رغوية تستخدم في إخماد الحرائق النفطية، مبيناً أن هذه المادة تُصنع في غزة بجهود ذاتية وبتكلفة بسيطة وتتوفر في جميع أنحاء القطاع.

خُطط التطوير

وفيما يتعلق بخطط التطوير التي وضعها الجهاز لمواجهة أي تصعيد وللتعامل مع حالات الطوارئ، عدَّ السعودي فكرة التطوير في الدفاع المدني "تصاعدية ومستمرة بشكل يومي".

وتابع "يعمل الدفاع المدني على تطوير إمكانياته وقدرات أفراده بشكل ملحوظ مستفيداً من التجارب السابقة في معركتي الفرقان وحجارة السجيل".

ونوَّه إلى أن الدفاع المدني أجرى عدة مُناورات حيّة كان آخرها مناورة تُحاكي إخلاء مستشفى شهداء الأقصى بدير البلح وسط قطاع غزة.

وأردف العميد السعودي قائلاً "التدريب الشاق الذي يتلقاه عناصر الدفاع المدني يُجسد مدى قدرة عناصر وضباط الجهاز علي التعامل مع حالات الطوارئ".

نصائح وإرشادات

في ختام حديثه، توجَّه العميد السعودي بجملة من النصائح والإرشادات للمواطنين لتفادي المخاطر التي قد تعصف بهم في حال وقوع أي حدث طارئ سواءً الذي ينجم عن استهداف الاحتلال المتكرر لبيوت وأراضي أبناء شعبنا أو خلال أيام فصل الشتاء.

وطالب المواطنين بالاتصال علي الرقم المجاني 102 المخصص للدفاع المدني، منبهاً إلى أن طواقم الجهاز علي جهوزية تامة لخدمة المواطنين، كما ناشَد المواطنين بتركِ المجال للمتخصصين وعدم التدخل في الحوادث.

وحثَّ السعودي المواطنين على عدم التجمع في أماكن القصف، متمنياً السلامة للجميع وداعياً الله أن يُسلم القطاع من الكوارث أو من أي عدوان صهيوني.

جميع المحافظات

بدوره، أكدَّ العقيد رمزي أبو القمصان مساعد مدير عام الدفاع المدني لشؤون المحافظات علي جهوزية طواقم الدفاع المدني لأي طارئ وفق خطط متكاملة تشمل فصل الشتاء أو أي حدث آخر.

ولفتَ العقيد أبو القمصان إلى تكليف قادة المحافظات بتفقدِ المعدات والإمكانيات وفحص جهوزية طواقم الدفاع المدني، مبيَّناً أن جميع المحافظات أرسلت الخطط التي أعدتها حول استعدادها لفصل الشتاء أو أي طارئ قد يحُل بغزة.

واستطرد قائلاً "طواقم الدفاع المدني علي جهوزية تامة لحماية الجبهة الداخلية وحماية الموطنين والتخفيف من معاناتهم".

تنسيق وتعاون

ونبَّه إلى أن الدفاع المدني يتعامل مع أي إشارة تصل للعمليات علي محمل الجد وفور تلقي الاتصال يقوم ضابط الإشارة بتحويلها للمركز القريب من مكان الحدث في أقصى سرعة ممكنة.

في هذا السياق، أشار مساعد مدير الدفاع المدني لشئون المحافظات إلى وجود تنسيق وتعاون بين الدفاع المدني والصليب الأحمر للتنسيق والترتيب اللازم للوصول للمناطق الحدودية بهدف إنقاذ المصابين نتيجة أي استهداف صهيوني والتي كان آخرها انتشال جثامين شهداء شرق خانيونس.

وصرَّح بُوجود لجان شعبية مساندة لطواقم الدفاع المدني في كل منطقة مَهمَّتُها القيام بعمليات الإنقاذ ومساعدة المواطنين في حال انقطعت الاتصالات مع المواطنين.

وبيَّن العقيد أبو القمصان في ختام حديثه أنَّ هذه اللجان تضم عدداً من المتطوعين المرتبطين بتواصل دائم مع الدفاع المدني كل حسب محافظته.
 0  0  481
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 03:04 مساءً الثلاثاء 25 فبراير 2020.