دفاع مدني خان يونس .. ابتكاراتٌ رغم نقصِ الإمكانيات - الشرطة الفلسطينية

  • ×

فيديو : متفائلــــــون

دفاع مدني خان يونس .. ابتكاراتٌ رغم نقصِ الإمكانيات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 يعمل جهاز الدفاع المدني الفلسطيني في محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة بهمة عالية ويبتكر كل ما هو جديد رغم قلة الإمكانيات وفي ظل الحصار الظالم المفروض على القطاع.

ووضعت قيادة الدفاع المدني بخانيونس خطة للتعامل مع أي طارئ ولتأمين وحماية المواطنين خلال الفترة المقبلة.

وفي هذا السياق، أكد المقدم رامي العايدي مدير الدفاع المدني بخان يونس استعدادهم الدائم لأي طارئ والعمل على سلامة وحماية المواطنين.

خطط عملية

وأشار العايدي إلى أن الدفاع المدني وبالتنسيق مع وزارة الحكم المحلي وشرطة المرور ووزارة الأشغال وشركة الكهرباء والبلديات والمؤسسات الأهلية والوطنية وضعوا خططا عملية لمواجهة أية أزمات محتملة في فصل الشتاء بقطاع غزة.

وأكد تجهيزهم غرفة عمليات مشتركة مع الجهات المذكورة، مستطرداً "هناك خطة شاملة لاستقبال فصل الشتاء على كافة المستويات بجهوزية عالية وتسخير كافة الإمكانات المتاحة لخدمة المواطن والسهر علي سلامته لمواجهه أي طارئ يحدث خلال هذا الموسم".

وناشد المقدم العايدي المواطنين إلى عدم التجمع وإعاقة عمل الفرق الميدانية في حال وقوع حوادث والتعاون مع الدفاع المدني للتقليل من الخسائر والأرواح.

ودعا المواطنين إلى الاتصال على رقم الدفاع المدني المجاني (102) عند حدوث أي طارئ، مبيناً أنَّ المناطق المتوقع أن تشهد تجمع كميات كبيرة من مياه الأمطار هي: برك الصرف الصحي وعشرة مناطق منخفضة بخان يونس.

وأضاف "الدفاع المدني تفقد مصارف مياه الأمطار والمياه العادمة وأحواض تجمع المياه والأماكن المنخفضة التي تتعرض دائماً للكوارث والفيضانات وذلك خلال جولات ميدانية وبالتنسيق مع البلديات".

وأوضح أن الفرق الميدانية منتشرة في كافة مناطق المحافظة للوصول لأي نداء استغاثة بأقل وقت ممكن، مضيفاً "لا يوجد مركز رئيسي للدفاع المدني بخان يونس ونعمل بأقل الإمكانيات لأن العمل واجب وطني لا مفر منه في خدمة أبناء شعبنا".

رغم قلة الإمكانيات

ونوه إلى أن الدفاع المدني أعاد تأهيل وصيانة سيارة إطفاء وجاري العمل بها و ابتكار جاي سكل للإنقاذ البحري بجهود متواضعة.

وأعرب عن سعادته لتنفيذ هذا الانجاز رغم قلة الإمكانيات حيث تمنع قوات الاحتلال إدخال أي سيارات إطفاء ومعدات متقدمة للدفاع المدني.

وتابع "استخدمنا كافة الإمكانيات المتواضعة والمتاحة لديه في ظل الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع مطالباً كافة المعنيين بتقديم المساعدة اللازمة للجهاز وتزويده بإمكانيات متقدمة حديثة تساعده في التعامل مع مثل هذه الحالات والظروف الصعبة".

حملات توعية

وفي هذا السياق، بيَّن العايدي أن الدفاع المدني نفذَّ حملات توعية شملت كيفية التعامل مع ماتور البنزين في حالة الحريق وكيفية التعامل مع اسطوانة الغاز في حال التسريب وكيفية التعامل مع حريق الكهرباء داخل المنازل وإعطائهم سبل السلامة.

وأردف قائلاً "خرجنا دورة متطوعات في مجال الدفاع المدني والتي عقدت لأول مرة بالقطاع اللواتي بلغ عددهن 37 متطوعة ونُولي جل اهتمامها لموضوع الإسعافات الأولية لما لها من دور الفعّال في إنقاذ حياة المصابين وحماية أرواحهم من خلال عقد الدورات والمحاضرات وتنظيم الندوات التي من شأنها حماية المواطنين من شتى الأخطار".

إرشادات وتعليمات

وفيما يتعلق بدور المواطن، نبَّه المقدم العايدي إلى أن دور المواطن يتمثل في مساهمته وتعاونه حال وقوع حادث في سرعة الإبلاغ عن الحادث في الدقائق الأولى وإعطاء معلومات دقيقة وواضحة عن أي حدث.

وعن التصرف السليم قبل وأثناء فصل الشتاء تحدث العايدي عن الإرشادات اللازمة توفرها ومنها: توفير مضخة شفط مياه صغيرة للمواطنين الذين تتعرض منازلهم إلى الأمطار.

وطالب المواطنين بتفقد مصارف المياه و"المزاريب" وعدم إلقاء القمامة في الشوارع التي تسد مصارف المياه وعدم استخدام مواقد الفحم كوسائل تدفئة داخل البيوت.

وناشد المواطنين إلى إطفاء النار وإطفاء الشمعة وإطفاء المدفئة قبل النوم حتى لا يحدث اختناق أو حريق، منبهاً إلى عدم الخروج أثناء المطر الشديد إلا للضرورة القصوى وتثبيت الأشجار والألواح واليافطات وأغطية خزانات المياه على أسطح المنازل القابلة للتطاير بفعل الرياح الشديدة وتوفير أجهزة إنارة احتياطية لاستخدامها عند الحاجة.

وشددَّ على إتباع كافة معايير الوقاية والسلامة التي يصدرها الدفاع المدني من نشرات دورية في الصحف والإذاعات المحلية والنشرات التوعوية للمواطنين.

وطالب المقدم العايدي في ختام حديثه السائقين بعدم النزول في تجمعات المياه العميقة والتأكد من الأحمال وربطها جيداً حتى لا تسقط خلال السير.
 0  0  855
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 04:16 مساءً الخميس 23 يناير 2020.