غرفة العمليات المركزية .. صوت المستغيثين - الشرطة الفلسطينية

  • ×

فيديو : متفائلــــــون

غرفة العمليات المركزية .. صوت المستغيثين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 غزة / الداخلية / عمار مرتجى:

هم جنود مجهولون سخروا كل ما لديهم من امكانيات بسيطة لمساعدة المواطنين والرد على استغاثتهم من خلال الرقم المجاني 109.

ومنذ أن بدأ المنخفض الجوي أعلنت الإدارة العامة للعمليات المركزية حالة الطوارئ القصوى فقد شكلت على الفور غرفة العمليات المشتركة التي تجمع جميع الأجهزة الأمنية من الدفاع المدني والشرطة والخدمات الطبية وغيرها لاستقبال اتصالات المواطنين من جميع محافظات القطاع.


دقائق معدودة

وأطلقت وزارة الداخلية الرقم المجاني 109 لمساعدة المواطنين في حالات كثيرة كتعرض المواطن لمشكلة ما أو حاجته لمساعدة من خلال الدفاع المدني أو وقوع حادث أو حريق لا قدر الله فكانت خلال دقائق معدودة بعد أي اتصال استغاثة ترسل جهات الاختصاص للمكان المراد.

وفي هذا الصدد، أكد العقيد محمد خلف مدير الإدارة العامة للعمليات المركزية أن غرفة العمليات تلقت منذ بداية المنخفض على الرقم المجاني 109 مئات الاتصالات من المواطنين.

وقال العقيد خلف: "تم التعامل مع هذه الاتصالات دون استثناء ولا زلنا نعمل على مدار 24 ساعة متواصلة لتقديم المساعدة للجميع".

وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية ستواصل تقديم المساعدة للمواطنين حتى نتعدى هذه الموجة الصعبة رغم الإمكانيات البسيطة والحصار الخانق وقسوة المنخفض.

وأضاف خلف: "ما زلنا نُسيطر على الأوضاع ونطمئن المواطنين بأننا معهم فحياتهم تهمنا ونحن نسخر كل ما لدينا لخدمتهم".

الاستغاثة والمساعدة

بدوره، أشاد المقدم جهاد الشوبكي نائب مدير الادارة العامة للعمليات المركزية بجهود ضباط غرفة العمليات المشتركة.


وتفقد المقدم الشوبكي للأماكن المتضررة بفعل المنخفض وأماكن طلب المواطنين الاستغاثة والمساعدة فيها.

ودعا المقدم الشوبكي المواطنين إلى أخذ كافة التدابير اللازمة لحماية أنفسهم والابتعاد عن أماكن تجميع المياه وأماكن التصريف حتى لا يكونوا عرضة للغرق أو الضرر.


وطالب المواطنين في حال واجهتهم أي مشكلة بالاتصال على الرقم المجاني 109 فهو في خدمتهم على مدار الساعة.


عمل لن يتوقف


من جانبه، أكد المقدم سهيل أبو سمرة مدير دائرة القيادة والسيطرة بالعمليات المركزية أن الوضع لديهم تحت السيطرة رغم انقطاع التيار الكهربائي.


ولفت أبو سمرة إلى أن العمل لم يتوقف في غرفة العمليات المركزية وأن ما يقوم به الضباط واجب وطني وانساني.


وتابع "نحن تركنا أهلنا وأبناءنا لنخدم المواطنين المتضررين ولن نتوقف عن العمل مهما ساءت الظروف ورغم البرد القارص".

من جهته، نوه النقيب المهندس عوض غراب مدير دائرة تكنولوجيا الاتصالات بالعمليات المركزية إلى جاهزيتهم التامة لاستقبال جميع مكالمات المواطنين دون استثناء وفي أصعب الظروف.
 0  0  1.7K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 07:27 مساءً الخميس 23 يناير 2020.