شرطة محافظة غزة تنجز " 12090" قضية تلقتها مراكزها - الشرطة الفلسطينية

  • ×

شرطة محافظة غزة تنجز " 12090" قضية تلقتها مراكزها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إعلام الشرطة خالد السويركي

تعد محافظة غزة أحد المحافظات الخمسة التي يضمها قطاع غزة وأهمها كونها تعتبر مركز القطاع وفيها تتركز الخدمات الصحية والتعليمية ، وتضم المحافظة العديد من الوزارات والمؤسسات الأهلية والغير أهلية كذلك تضم المراكز والمؤسسات الأمنية والشرطية منها شرطة محافظة غزة وهي تضم خمسة مراكز شرطية تقوم على تقديم الخدمات الأمنية للمواطنين كل حسب منطقة اختصاصاته .

التقى المكتب الإعلامي للشرطة بمدير شرطة محافظة غزة عقيد جميل الدهشان للحديث عن أهم الخدمات الشرطية والأمنية التي تقدمها شرطة المحافظة للمواطنين وأهم إنجازاتها خلال العام 2014 .

وفي هذا الصدد قال مدير شرطة محافظة غزة عقيد جميل الدهشان أن شرطة محافظة غزة ومراكزها قدمت في العام 2014 العديد من الإنجازات تنوعت هذه الإنجازات مابين حل العديد من قضايا المواطنين والقيام بالعديد من الفعاليات الاجتماعية والمشاركات الفاعلة في كافة المناسبات الجماهيرية والزيارات العامة ,و حل قضايا المواطنين وإعادة الحقوق إلى أهلها وتقديم كل ما أمكن من الخدمات لهم.

وأشار العقيد الدهشان أن مكاتب التحقيق في مراكز شرطة محافظة غزة أنجزت ما يقارب " 12090 " قضية من قضايا المواطنين الواردة ، بينما أنجز قسم الشكاوى" 9095 " شكوى ، ونفذت مكاتب التنفيذ " 53788 " أمراً ما بين تبليغ ومذكرة إحضار وقبض .

وعن آلية التعامل مع شكاوى المواطنين التي ترد إليهم بيّن الدهشان أن الشكوى هي الخطوة الأولى من سلسلة الإجراءات القانونية التي تقوم بها الشرطة ،وبدونها لا يمكن أن تقام الدعوى الجزائية وفي الشرطة نقوم باستقبال جميع شكاوى المواطنين ومن ثم استدعاء المشتكى ضده والشهود والوقوف على حقيقة الشكوى بكل شفافية وبدون تحيز .

وتابع الدهشان قائلاً : "استطعنا بفضل الله عز وجل تغيير ثقافة المواطن من أخد حقه من خصمه بيده إلى الاحتكام للقانون ومنع الفوضى ، وهذا يعبر عن مدى الثقة من قبل المواطن بالشرطة وأدائها في تطبيق القانون, أما بخصوص ما تنتهي عليه الشكوى فمنها ما يحال إلى النيابة ومنها ما يحال إلى العلاقات العامة كلٌ حسب طبيعته ، ومعظم الشكاوى الأسرية تحال للعلاقات العامة للحل الودي حفاظاً على النسيج الاجتماعي ,ونحن في الشرطة نبذل كل ما بوسعنا لتحقيق العدل ورد المظالم إلى أهلها والحفاظ على الأمن العام وممتلكات المواطنين .

وعن مدى ملائمة أماكن التوقيف للموقوفين أشار الدهشان أن الشرطة لا توفر جهداً في سبيل تحسين أماكن التوقيف بما يتناسب مع حاجات الموقوفين وصحتهم , ويعلم الجميع ما يعانيه قطاع غزة من حصار مفروض من قبل الجانب الصهيوني والإقليمي والدولي وهذا أثر سلباً على جميع مناحي الحياة بما فيها المؤسسة الشرطية ،فنحن لا نتلقى الموازنات التشغيلية منذ ما يقارب مدة العام وهذا أثر على العديد من المهام التي نقوم بها .

ونوه أن علاقة شرطة المحافظة برجال الاصلاح هي علاقة تكاملية ووطيدة حيث أن المهام التي تقع على الشرطة والمكلفة بها كثيره جداً ،وهنا يأتي دور رجال الإصلاح في حل الكثير من شكاوى المواطنين التي تتعلق بالمشاكل الأسرية والمشاجرات والقضايا المالية ،وبالتعاون مع العلاقات العامة بالشرطة ورجال الاصلاح يتم حل العديد من هذه القضايا بشكل ودي وذلك من شأنه تخفيف العبئ الموجود على الشرطة .

ووجه العقيد الدهشان رسالته إلى أبناء الشعب المصابر المعطاء ودعاهم إلى الحفاظ على الأمن العام والصحة العامة والممتلكات العامة ، كما وجه رسالته إلى أبطال ورجال الشرطة حماة الوطن والمواطن وشكر لهم جهودهم التي يبذلونها في ظل أصعب وأقسى الظروف وما تخلوا وما تركوا بل كانوا عند حسن ظن شعبهم وقيادتهم بهم .


 0  0  237
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 03:54 مساءً الإثنين 3 أكتوبر 2022.