مباحث المؤسسات الدرع الحصين في مواجهة الفاسدين - الشرطة الفلسطينية

  • ×

مباحث المؤسسات الدرع الحصين في مواجهة الفاسدين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إعلام الشرطة /فؤاد السلطان : مباحث المؤسسات من الدوائر الهامة والحساسة التابعة للمباحث العامة حيث أنها تتابع ملفات كافة المؤسسات العاملة في محافظات القطاع سواء كانت حكومية أو غير حكومية ،ولمعرفة طبيعة مهام وصفات العاملين في الدائرة والقضايا التي ترد إليها التقى المكتب الإعلامي بمدير دائرة مباحث المؤسسات الرائد باسم أبو عمرة .

وأشار الرائد أبو عمرة أن مباحث المؤسسات تقوم بمتابعة جميع المؤسسات العاملة بشكل مستمر وبالتنسيق مع دائرة الجمعيات في وزارة الداخلية ، موضحاً أن ثلاث أنواع من المؤسسات تتعامل معها مباحث المؤسسات وهي "محلية واقليمية ودولية" ويكون من خلال مراقبة أدائها للوقوف على التجاوزات وتحديد الفئات المستهدفة لتأكد من وصول المساعدات للفئات المستهدفة ،مؤكداً أنه يتم التعامل مع ملفات الفساد المالي والإداري بعد تلقي الشكوى من دائرة الجمعيات إذ يتم التعامل مع الشكوى بشكل مباشر و يتم استدعاء الأشخاص ذوي الاختصاص في المؤسسة .

متابعة مشددة ومستمرة

وأوضح أبو عمرة أن دائرته لها فروع في كافة المحافظات يتم من خلالها استقبال الشكاوي والعمل على متابعة الجمعيات في المحافظة ، مؤكداً أن دائرة مباحث المؤسسات لديها كادر شرطي مميز إذ يتم اختيار الضباط والعناصر العاملين في الدائرة من ذوي الخبرات والتخصصات في مجال العمل المؤسساتي كما ويتم عقد دورات لتنمية قدراتهم ومهاراتهم باستمرار من أجل الارتقاء بالعمل وتطويره .

وعن آلية التعامل مع الشكاوي الواردة إلى مباحث المؤسسات قال الرائد أبو عمرة : " التعامل مع أي شكوى تصل إليهم يكون بعد تلقيهم الشكوى حول مؤسسة ، يتم بعدها استدعاء القائمين عليها عن طريق الاتصال الهاتفي نظراً لحساسية الموقف ومراعاة لسمعة المؤسسة لدى الذي يتعاملون معها ، ونقوم بالتحقيقات اللازمة وبعد الانتهاء من التحقيقات يتم تحويل القضية إلى نيابة المؤسسات لاستكمال الإجراءات القانونية المناسبة بحق المؤسسة أو أحد العاملين فيها ".

وأكد الرائد أبو عمرة أنه تم اغلاق عدد من المؤسسات والجمعيات التي وجد فيها فساداً مالياً أو إدارياً أو الاثنين معاً وتم تقديم القائمين عليها للمحاكمة ، منوهاً أنه تم ضبط الكثير من الأشخاص الذين يقومون بانتحال جمعيات خيرية والنصب على المواطنين من خلال استغلال احتياجهم للمساعدات ، كما وأنه تم ضبط عدد من الاختلاسات داخل بعض المؤسسات من خلال التلاعب في أرقام وكميات وجودة المساعدات التي تصل إليها وتم تقديم تلك القضايا إلى نيابة المؤسسات لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة.

تعاون مشترك


وأوضح الرائد أبو عمرة أن هناك تنسيق وتعاون مشترك مع كافة الوزارات المعنية أثناء متابعة أي شكوى أو اشتباه في مخالفة لدى أي مؤسسة سواء كانت حكومية أو غير حكومية دون أي معيقات حيث تقدم تسهيلات من قبل الوزارة لمباحث المؤسسات في حال وصول شكوى لدينا على إحدى المؤسسات التي تنتمي إليها للوصول إلى حل للقضية والوقوف على كافة تفاصيلها.

وأكد الرائد أبو عمرة أن هناك شكاوي وصلت إلينا من وزارة الشؤون الاجتماعية حول جمعيات غير قانونية تقوم بالتحايل على المواطنين واستغلال ظروفهم المادية الصعبة والعمل على جلب مساعدات على أسماء هؤلاء المواطنين ومن ثم سرقة جزء كبير من هذه المساعدات وتحويلها لحسابات القائمين على تلك المؤسسات.

وشدد أبو عمرة على أن مباحث المؤسسات شرعت بحملة ضد المؤسسات التعليمية والتدريبية الغير مرخصة والتي تستهدف الطلاب بشكل عام وطلاب الجامعات بشكل خاص ، موضحاً أنه تم ضبط عدد من المؤسسات الغير مرخصة والتي تتحايل على القانون ومنها مؤسسات تقوم بعمليات نصب على المتدربين .

و حذر أبو عمره المواطنين من التعامل مع المؤسسات الغير مرخصة والغير قانونية في أي حال من الأحوال ،كما وحذرهم من التعامل مع الأشخاص مجهولي الهوية الذين ينتحلون شخصية باحث ميداني ويقومون بزيارة البيوت بحجة جمع بيانات وأنه يجب التعامل مع الأشخاص المعروفين والجهات الرسمية .
بواسطة : hanady
 0  0  256
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 01:13 مساءً الخميس 6 أكتوبر 2022.